مدونة خاتون...أول مدونة تتخصص في الكوميديا الواقعية بالشرق الأوسط *_^

تمنياتي لكم بالإستمتاع هنا

الاثنين، 6 يوليو، 2009

أطفال الجامعة In q8

~*السلامـ عليكمـ و رحمة الله و بركاته *~


نطل عليكمـ في إطلالة خفيفة سريعة

تتضمن بعض الصور و المشاهدات الجامعية على أطفال الجامعة

(و بالذات دفعة 2008 )...



...سكيتنج و مباريات الجري ...

في جامعة الكوت "سكوير البنات بالخالدية "


هذا المكان بالذات شهد الكثير من أبطال التزلج من بنات الجامعة عندما تخلو تماما و تبح ملكا للبنات فيبدأ

أطفال الجامعة بالتالي ...

بنت الشيخ تتزلج بشحاطتها ... و لا تمسك بأيد صديقاتها و تقحص (سوالف ثنوي)


صوت القطوة و انشتاين يركضون على طول ممر الانجليزي و يسون سباق
...ترى دكتورة مو خدامة !!!...
خاتون و زين الزاد و بطة ضعيفة سجلوا في مقرر واحد مع بعض و هالمقرر كان علمي و فيه لاب
(اللاب :هو المختبر و يقضي فيه الطالب 3 ساعات تقريبا مرة أسبوعيا و فيه يتعرف عل العينات أو تطبيق عملي للمادة )
فطبعا الأخوات كان عندهم لاب ميد تيرم(يعني امتحان نصف الفصل) و الامتحان كان صعب نسبيا.. المهم ضلوا الثلاثة سهرانين و يدرسون ويدقون على بعض تلفونات و يتحلطمون و حالتهم حالة المهمـ اليوم الثاني عرضت زين الزاد فكرة الغش
طبعا الغش كان مني أنا المدعوة خاتون لكن أنا وايد مثالية على قولت زين فرفضت ترى أنا طبيعية بس زين سمردحة
و أيدتها بطة و أنا أقول يا جماعة حرام معاشاتنا حرام الغاش و المغشش
المهمـ... مني مناك قلت أنا مالي شغل أنا عن نفسي ماني مغششة و اللي بيغش ذنبه على جنه
*و جاء الوقت الموعود الامتحان بدا و بدا الكلاس كله فجأة مو بس زين و بطة الي يطلون بورقتي
و صار الغش على ودنوووو..و جدام الدكاترة و أنا حاشتني ضحكة وإلا دكتورة هندية تزف زين الزاد لأنه تصرفاتها بريئة و وايد أشكرة
فقامت زان الزاد تقولها طيري هذا اللي ناقص (زين الزاد طبعا على بالها هاذي خدامة بالكلية مو دكتورة بنات ثانوي ما عليهم شرهه)
و راحت فتنت على زين الزاد عند الدكتور زين شوي خافت بس الدكتور طنش ..و من هني عرفت زين الزاد أن مو الكل خدم .


...الأطفال ورا لو سمحتوا...


النملة تركب السيارة وتقفز بجانبها صوت القطوة و انشتاين في مقعد واحد متحاشرين (فضحونا )

من باب العبط راكبين يم بعض وحدة لزقة بالباب و الثانية راسها بالجام الأمامي (من الطول طبعا)
على فكرة السيارة ترى فيها مكان ورا وواسع لكن في ناس لحد الحين ما كبروا و يتهاوشون على منو جدام ؛)

آنسة نملة أنا ما هقيت أنج تسمحين بهالعبط داخل سيارتج بس شنسوي إنهمـ أطفال

...دموع التماسيح...

زين الزاد للتو تخرجت من الثنوي و قد التحقت بكلية علمية

و كما هو معروف الكليات العلمية بالكويت تدرس المواد بالغة الانجليزية

و هنا تكمن المعضلة حيث أن زين الزاد من الفئة القوية باللغة العربية و أضعف مناه باللغة الانجليزية

(لكن أبشركمـ اللحين أنجليزيتها تمام ؛)

و سجلت بمقرر يعطى باللغة الانجليزية يا ترى ما الحل ما العمل

و كما هو معروفأن زين الزاد ملهمة مسلسل "الحيالة "

فقامت تبحث و تخطط إلى أن وجدت خطة تمساحية ألا و هي :

أنها ذهبت لدكتور المادة و هو دكتور كبير السن و هندي و طيب جدا و متفهم

و أستعملت دموعها التمساحية و ناحت عند مكتبة دكتور أنا مسكينة انا توني متخرجة من الثنوي

و ما أعرف انجليزي عدل و مو قادرة أمشي بالمقرر..إهي إهي إهي..مسكين الدكتور رق لحالها و وقع في شباكها

و أعطاها إمتحان الميد تيرم(على فكرة الامتحان كان محلول و إختياي ) لكي تلقي عليه نظرة و بما أنه معاها وحدة ثانية من صديقاتها

،فقالت لها :بسرعة طلعي ورقة و قلم و كتبي الاجابات ..يللا بسرعة خلصيني قبل لا إيي

AADCCEFBBBA

المـــهـــمــــ ...

زين الزاد أحفظت الاختياري مثل ما أهو ويابت علامة كاملة لا و فخورة بنفسها معتبره نفسها دارسة و سهرانة بعد

لووووووووووووووووووول :) صج أطفال




...السماء تمطر ملحاً...



خاتون من عشاق الملح كل لقمة و الثانية لازم رشة ملح ... و البنات طبعا خايفين على صحتها

فيحاولون يآخذون الملح منها ... و من هنا قررت خاتون أن تسدي نصيحة لكمـ تتبعها هي ذاتكها لكل من تراوده نفسه في إختطاف الملاحة منها و هذه الطريقة هي :

رشي الملح على كل يد تتطاول للوصول للملاحة و إن ما بعدوا رشي بشكل أقوى و على كل من بالطاولة و قولي علي و على أعدائي بيقوم الجميع بابعاد من يحاول أخذ الملاحة منك لعدم رغبتهم أن تمطري عليهم ملحا.



...زين الزاد تحت الطاولة...


تروي حكايتها أحد الفتيات قائلة:

كنت أمشي مع زين الزاد و نناقش بعض القضايا

وفجأة ألتفت لأجدها أختفت

و المفاجأة أنها كانت تحت الطاولة تلصق حذائها .

**الشيء الذي لا تعرفه هذه الفتاة المنبهرة أن زين الزاد تكسر أو تقطع أو تتلف

عشرات من الأحذية بين الحين و الآخر لذلك تحتفظ بحذاء إحتياطي في السيارة

**و هذه من أحد الأسباب التي دعت إلى تلقيبها بسيدة الكوارث الأولى في الكويت .

...إنها قطوة...

المشهور عن قطط الجامعات أنها قطط راقية و رابية و لا تتأثر بالبشر و لا تخاف و بالذات في كليتنا

تروي لي هذه الفتاة الطيبة البريئة و هي تشبه القطة بعض الشيء ...

في ذلك اليوم جلست في حديقة الجامعة على أحد الطاولات نسولف و مستانسين و ما وعينا إلا قطوة تقترب على بعد مترين فخفت و قلت لها يللا قومي لكن صديقتي قالت :شدعوة بعيدة أصلا أهي تخاف منج و إلا القطوة قامت صج تقرب و تقرب و إلا تبي تمر من عند ريولها (رجليها) فقالت :لا خلاص أنا قايمة و القطوة تقرب لين وصلت عند ريلها فرفعت ريلها على الطاولة جدام الله و خلقه و صعدت عليها و صراخ و بجي و لحقوا علي يا الأيـــــواد و حالتهم حالة يعني فلم رعب و نط من الطاولة و قامت تبجي و وتركض و تصرخ و هي طبعا طالبة مستجدة و توها تقول صبح صبح يا عمي الحج إلا كرهت الجامعة و تدق على أمها تبجي و تول لها لحقيني و تبجي و ينقطع الخط و أتدق على أخوانها تبي الفزعه بين صراخ و بكي و جري و معاها على الخط أخوها و تبجي و إلا يشوفها شاب ياي يطلع و أهي كانت قريبة من البوابة و تبجي فقال لها شفيج على باله في شي خطير من البجي و الركض فحب يساعدها و أهي تبجي و تتكلم و أهو مو فاهم ...

و أهي تقول :قطوة أأاااأأأأأأأأأأأأأأأهي أأأأأأأأأأأأأآآآآآآآآآآآآآآآآآآوووووووووووآآآآآآآآآآآآآآ

و أهو مو فاهم يقول لها :شنو...و إلا فجأة لا شعوريا تيره(تجره) من طرف جم دشداشته و توديه عند القطوة و تبجي و الوي كله دموع و بجي و متفخ و مخترعة و تأشر طبعا لا أخفيكم أمرا أكيد الريال مات ضحك لكن كش لها القطوة لووووووووووووووووووول

و لغاية اليوم البنت ما تدري منو البطل الشجاع اللي كش لها القطوة ... و ضلت طول الكورس ما تدخل الكلية إلا لما يدخلها أخوها لي القاعة مسكين تعذب وياها ...أنهمـ أطفال الجامعة .


هاذي صور عادية تشاهد كل يوم و بذات عند البنات حدهم بدع ... و لبنات الثانوي دعوة تعالوا ويانا نحن نقطن جامعة الكويت *_^

من الخالدية لي شويخ لي كيفان فقط :)


هناك 6 تعليقات:

  1. يحليلج يا خاتون
    الركض زين و التشفط و التقحص هم زين ما فيهم شي يمه بس سالفة حشرتنا بالسيارة شكلج محتره لانج ما سويتيها ني ني ني ني بس سالفة الملح لا تستانسين وايد ما راح تمطر ملح لانج راح تنحرمين منه بعد فترة وجيزة باذن الله طبعا بمساعدة من كل شخصيات المدونه راح انظم حملة باذن الله تعالى "حملة منع خاتون من الملح"

    ردحذف
  2. احلى شي اني ما اذكر اني اتسابق مع اينشتاين بس اعترافج امس حده عجيب تتسابقين معانا و تشيلين اسمج من السالفة شنو يعني احنه يهال و انتي الجبيرة بينه يحليلج و الله

    ردحذف
  3. وااااااااااااااااااااااااااي يا لهوي.....


    زين الزاد

    ردحذف
  4. it is so fun :) i like it much i hope i could read more
    ThanX:)

    ردحذف
  5. صوت القطوة ... لا ما زين الركض و التقحيص و احتمال الكاميرا صورتكم لووووووول (هذا ان كانت شغالة :)،أما حشرتكم بالسيارة ما أقول إلا "العقل زينه هههههه"، صدقيني راح تمطر ملحا و الوعد بقبال ؛)حملتج فاشلة من الحين ابشرج اقل شي أشيل شلايلي و روح اتغدى بعيد عنكم ؛)...ترى اقدر احذف ردج بس بطوف ؛)

    ردحذف
  6. غير معروف ...
    U'R Welcome:)

    ردحذف

حياكمـ،،،